..منتديات روح عبري ترحب بكـ..
أنت غير مسجل..
للتسجل أضعط على زر التسجيل..
ونتمنى لكـ أجمل الأوقات بيننا.. Smile


 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 رسالة إلى كل من فقد غالي على قلبه . .

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بنت الظاهرة

بنت الظاهرة

عدد المساهمات : 238
تاريخ التسجيل : 19/01/2012

مُساهمةموضوع: رسالة إلى كل من فقد غالي على قلبه . .    الإثنين فبراير 27, 2012 6:18 am

رسالة إلى كل من فقد غالي على قلبه . .

--------------------------------------------------------------------------------

رسالة , غالي , قلبه

رسالة إلى كل من فقد غالي على قلبه . .

رسالة إلى كل من فقد غالي على قلبه . .

رسالة إلى كل من فقد غالي على قلبه . . ؛ بدون وداع أو سابق إنذار . .
لا شك أن الأبواب أغلقت أمامك . . وكم يضيق بك المكان بالرغم من سعته . .
وكم تود أن توقف الزمان ليعيد إليك تلك الأيام . .
ولا شك أن الساعات بل الشهور والأعوام تمضي والذكريات تراودك وتحاصرك هنا وهناك . .
فتبث فيك الأحزان . .
يا من فقدت غاليا وودعته في هذه الدنيا . . قد يقال لك ستنسى لأنك إنسان . .
ولكني أقول اصبر لتنال من المولى الرضوان . .
أكانت أما حنونا فقدتها . .
أم كان أبا حكيما فقدته . .
أم شريكا لدربك فقدته . .
أم أخا أو رفيقا فقدته . .
أعلم كم تتمنى لو عاد وبذلت نفسك لتحقق ما يريد . .
ما لدينا بباقية لحي . . وما حي على الدنيا بباق . .
ولتدرك أن سعادته الآن بأن يرى السعادهـ لكن: في بسمتك . .
ويحزنه لمعان الدموع في عينيك . .
ولتدرك أن سعادته إن تذكرته سريعا تدعو له . .
ويحزنه إن تذكرته ضقت وبكيته . .
وبالطبع كم يتمنى لو قال لك: لاااااتبكني . . وحقق أملي . .
وأكمل مشوارا كنا قد بدأنا وإن كان قدرنا في الدنيا فراق . .
فبعملك ودعائك بإذن الله سيكون لنا لقاء أبدي في ظلال الرحمن . .
فيا من فقدت عزيزا . . وأمواج حزنك ما زالت عالية . . والرياح عاتية . .
وغياب القمر ووحدة نجم تذكرك بغياب الغالي . .
يا من فقدت سندا وعونا لك . . وكم يؤلمك المضي بدون شريك حنون عليك . .
كم يحزنني حزنك ، وأعلم أن الكلمات مهما قيلت ستكون موجزة . .
والعبارات مهما بلغت ستكون غير كافية . .
والمشاعر مهما حاولت أن تنبض من بين السطور لتترجم مرارة الفقد والحرمان لن تكون موفية . .
خلاصة ما أردت أن أقول : إن ما يلملم آلام الجفون . . ويمحوا من داخلك الخوف المدفون . .
ويعينك أن تفيق من الصدمة والذهول . .
ويدفعك على أن تمضي لتكمل الطريق ليكون عوضا لك في يوم لقاء أبدي لا شك بأنه آت . .
أن تمضي لعمل يرضي من فقدت ويرضيك ،
وأن تتأمل جليا قول الرسول- صلى الله عليه وسلم ((عجبا لأمر المؤمن، إن أمره كله له خير، وليس ذلك لأحد إلا المؤمن إن أصابته سراء شكر فكان خيرا له، وإن أصابته ضراء صبر فكان خيرا له )) .
وهناك أمور من شأنها أن تخفف عنك البلاء وتسكن حزنك وترفع همك وتربط على قلبك
(1) الدعاء قال شيخ الإسلام ابن تيمية: الدعاء سبب يدفع البلاء، فإذا كان أقوى منه دفعه، وإذا كان سبب البلاء أقوى لم يدفعه، لكن يخففه ويضعفه .
(2) الصلاة فقد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا حزبه أمر فزع إلى الصلاة. رواه أحمد
(3) الصدقة وفى الأثر "داوو مرضاكم بالصدقة"
(4) تلاوة القرآن " وننزل من القرآن ماهو شفاء ورحمة للمؤمنين"
(5) ترديد قوله سبحانه وتعالى "إنا لله وإنا اليه راجعون" وما استرجع أحد في مصيبة إلا أخلفه الله خيرا منها

تذكر أن من رضي بقضاء الله فله الرضا ومن سخط فله السخط
وامر الله نافذ فــأصبـــــر و اثــــبــت فكن صــابـــرا محتسـبــا وحينهـــــــا
فــأبــشـــــــــر بروحِ وريحان وربِ راضِ غير غضبان
اللهم اجعلنا راضين مرضيين وارض عنا يا أرحم الراحمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
رسالة إلى كل من فقد غالي على قلبه . .
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: المنتــــــــــــدى العـــــــــــام :: الــقـســــم الـعـــــــــام-
انتقل الى: